عجائب السجود لله

اذا كنت تعانين من الارهاق أو التوتر أو الصداع الدائم أو العصبية واذا كنت تخشى من الاصابةبالأورام فعليك بالسجود،فالسجود وحده يخلصك من أمراضك العصبية والنفسية حسب آخر دراسة علمية فمن المعروف أن الانسان يتعرض لجرعات زائدة من الاشعاع ويعيش فى وسط مجالات كهرومغناطيسية فيؤثر ذلك على الخلايا يزيد من طاقتها فان السجود يخلصه من الشحنات الزائدة التى تسبب العديد من الأمراض ففى السجود تنتقل الشحنات الموجبة من الجسم الى الأرض السالبة الشحنة وبالتالى تتم عملية تفريغ الشحنات ، وتبين من خلال الدراسات أنه لكى تتم عملية التفريغ للشحنات لا بد من الاتجاه نحو مكة وهو ما نفعله فى صلاتنا ( القبلة) فيشعر بعدها الانسان بالراحة النفسية0

أثر الصلاةعلى استقرار الدماغ

قال الله تعالى: ( الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئن القلوب)0

وقال النبى صلى الله عليه وسلم : ( يا بلال أقم الصلاة أرحنا بها)

الدراسة العلمية

لقد تبين بنتيجة العديد من الدراسات الأثر الكبير للصلاة والخشوع على آلية عمل الدماغ واستقراره، وقد تبين أن المؤمن الذى يؤدى الصلاة وهو فى حالة خشوع تحدث فى جسمه تغيرات عديدة أهمها ما يحدث فى الدماغ من تنظيم لتدفق الدم فى مناطق محددة0

تأثير الصلاة على نشاط المخ

تمت هذه الدراسة بواسطة د0 نيوبرج ( الأستاذ المساعد- قسم الأشعة- جامعة بنسلفانيا) وذلك على مجموعة من المصلين المؤمنين بالله من ديانات مختلفة0

وذلك باستخدام أشعة " التصوير الطبقى المحوسب باصدار الفوتون المفرد" الذى يظهر تدفق الدم فى مناطق المخ بألوان حسب النشاط فيها أعلاها الأحمر الذى يدل على أعلى نشاط بينما الأصفر والأخضر على أقل نشاط0

الصورة الأولى

أظهرت أنه أثناء الاستغراق فى الصلاة والتأمل فان تدفق الدم فى المخ زاد فى منطقة الفص الجبهى المسؤول عن التحكم بالعواطف والانفعالات فى الانسان وشخصيته، وكذلك مهم لتعلم وممارسة المهارات الحسية الحركية المعقدة0

الصورة الثانية

تظهر انخفاض تدفق الدم فى الفص الجدارى فى المنطقة التى تشعر الانسان بحدوده الزمانيةوالمكانية0
استخلص من هذه النتائج أنه أثناء التفكر والتدبر والتوجه الى الله يختفى الاحساس بحدود الذات وينشأ لدى الانسان شعور بالسلام والتحرر وأنه قريب من الله وأنه يستشعرا احساسا من السمو الروحى يعجز القول عن وصفه0

آيات قرآنية

كثيرة هى الآيات التى تحدثت عن أهمية الصلاة والخشوع وذكر الله تعالى0 وقد ربط القرآن بين الصبر والصلاة للتأكيد على أهمية عدم الانفعال0

يقول تعالى: ( واستعينوا بالصبر والصلاة وانها كبيرة الا على الخاشعين)0

وهنالك آيات ربطت بين الطمأنينة والصلاة، يقول تعالى:

( فاذا اطمأننتم فأقيموا الصلاة ان الصلاة كانت على ا لمؤمنين كتابا موقوتا)0

وآيات أخرى تربط بين الصلاة والخشوع، مثل قوله تعالى:( قد أفلح المؤمنون، الذين هم فى صلاتهم خاشعون) يتضح من الآيات القرآنية والتجارب العلمية أهمية الصلاة فى حياة المؤمن، وأهمية الخشوع فيها وأهمية الاطمئنان بذكر الله تعالى ومن هنا تنبع الحكمة من تأكيد الاسلام على خطورة ترك الصلاة0

مجلة تحت العشرين

الكاتب: المصدر مجلة تحت العشرين
عدد المشاهدات: 2

التعليقات على عجائب السجود لله0

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
50526

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري